شخصيات بارزة في زيارة لموسم مولاي عبد الله أمغار.

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

يعتبر موسم مولاي عبد الله واحدا من أهم التظاهرات الدينية و الثقافية على الصعيد الوطني. ينظم منذ مئات السنين برباط تيط (مركز مولاي عبد الله حاليا) من طرف قبائل دكالة احتفاء بالولي الصالح مولاي عبد الله أمغار.

تتوزع المظاهر الاحتفالية للموسم بين الأنشطة الدينية بضريح الولي الصالح و المسجد التابع له و الأنشطة الفكرية و الثقافية و الترفيهية بمختلف فضاءات الموسم. و يتميز باستمرار أنشطته، فإذا كان النهار يخصص لألعاب الفروسية و الصيد بالصقور فإن الليل يشهد حفلات فنية شعبية و تراث الحلقة.

موسم مولاي عبد الله أمغار

 

و قد ترأس السيد “معاذ الجامعي” عامل إقليم الجديدة ظهر  يوم الجمعة 7 غشت 2015 مراسيم حفل الافتتاح الديني لموسم مولاي عبد الله أمغار و الذي يمتد إلى غاية 14 من نفس الشهر، حيث أدى رفقة الوفد المرافق له صلاة الجمعة بمسجد مولاي عبد الله.

و تميز أول أيام موسم مولاي عبد الله أمغار بزيارة وزيرة العدل الفرنسية السابقة المغربية الأصل “رشيدة داتي” لضريح مولاي عبد الله و لمختلف مرافق الموسم، حيث عبرت المسؤولة الوزارية الفرنسية السابقة عن إعجابها بهذا الموروث الثقافي الضارب في أعماق التاريخ، و بطريقة نصب الخيام و تواجد عدد هائل من الخيول، إلى جانب إعجابها بطريقة الصيد بالصقور التي تنفرد بها قبائل دكالة.

و احتضن فضاء “المحرك” بعد صلاة العصر مباراة استعراضية جمعت قدماء المنتخب الوطني لسنة 86 وقدماء لاعبي فريق أمل مولاي عبد الله و انتهت بفوز المنتخب الوطني بخمس أهداف لصفر، و تم تكريم على هامش هذه المباراة مجموعة منن الوجوه الرياضية أمثال “حسن ناضر” “هشام أبو شروان” البطلة الأولمبية “نزهة بيدوان” و الصحفي الرياضي المتميز “حسن البصري” و اللاعب السابق لفريق الدفاع الحسني الجديدي” محمد عقران “، و تابع المباراة الإطار الوطني المتخصص في مجال ألعاب القوى “عزيز داودة”

و أشرف السيد “حسن يشكر المعاشي” رئيس جماعة مولاي عبد الله على حفل توزيع الكؤوس على المشاركين و أمتعة رياضية لقدماء لاعبي نادي أمل مولاي عبد الله.

و انطلقت عملية إحصاء الخيول و عدد السربات المشاركة في موسم مولاي عبد الله أمغار لهذه السنة باستعمال الشارة الإلكترونية و ذلك من أجل ضبط عدد المشاركين .

و اختتمت احتفالات اليوم الأول من موسم مولاي عبد الله أمغار بقراءات جماعية لسلك من القرآن الكريم و تقديم درس ديني بعد صلاة المغرب و تنظيم حفلة للسماع و المديح بعد صلاة العشاء.

‫0 تعليق

اترك تعليقاً