الرئيسيةاخبار فلاحيةإطلاق برنامج لاستصلاح أزيد من ثلاثة آلاف هكتار من الأراضي الفلاحية في موريتانيا بمساهمة مغربية
اخبار فلاحية

إطلاق برنامج لاستصلاح أزيد من ثلاثة آلاف هكتار من الأراضي الفلاحية في موريتانيا بمساهمة مغربية

أعطى الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز، أمس السبت ببلدة أنكك شمال شرقي مدينة روصو (200 كلم جنوب نواكشوط) ، انطلاقة برنامج لاستصلاح 3260 هكتارا، ينفذ بالتعاون بين الشركة الموريتانية للاستصلاح الزراعي والأشغال وشركة الأشغال الفلاحية المغربية ( سطام ).

وحث الرئيس الموريتاني القائمين على المشروع، الذي ينجز بتمويل من الدولة الموريتانية بمبلغ عشرة ملايير أوقية ” حوالي 25 مليون أورو ” والذي حددت مدته في 18 شهرا،على ” تسريع وتيرة العمل وتوخي الجودة في الأداء من أجل الاستجابة السريعة للتخفيف من معاناة المواطنين “.

وأكد وزير التنمية الريفية الموريتاني إبراهيم ولد امبارك ولد محمد المختار أن برنامج استصلاح الأراضي الفلاحية يدخل في إطار برنامج متكامل للنهوض بالزراعة والتنمية الحيوانية، وكذا محاربة الفقر والبطالة وتحقيق الأمن الغذائي للمواطنين وخاصة ذوي الدخل المحدود والفئات الهشة.

وأشار إلى أنه تم في هذا المجال تحقيق قفزة نوعية في الفترة ما بين 2009 و 2013 حيث ناهزت أشغال استصلاح الأراضي 9100 هكتار في حين لم يتجاوز مجمل مساحات الأراضي المستصلحة في العشرية ما بين 1999 و 2009 ال 2500 هكتار.

ومن جهته، أوضح رضى بونجا مدير الأشغال بشركة الأشغال الفلاحية المغربية ( سطام) المتخصصة في الأشغال الكبرى والفلاحة منذ 50 سنة ، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن الشركة ستقوم بموجب عقد شراكة مع الشركة الموريتانية للاستصلاح الزراعي والأشغال ، باستصلاح مئات الهكتارات لتسريع وتيرة إنجاز مشاريع فلاحية، لاسيما لإنتاج الأرز، مبرمجة من طرف وزارة التنمية الريفية الموريتانية.

وأشار بونجا إلى أنه بالإضافة إلى استصلاح الأراضي الفلاحية في بلدة انكك بضواحي مدينة روصو فإن الشركة المغربية تقوم أيضا باستصلاح مئات الهكتارات في بلدة بوغي بولاية لبراكنة ( جنوب ).

وذكر بونجا بأن الشركة المغربية تساهم أيضا في مشروع إقامة مشاتل لإنتاج السكر ومشتقاته على مساحة 600 هكتار ببلدة ” فم لكليتة ” بولاية غورغول جنوب موريتانيا بمحاذاة نهر السنيال، والذي تستغرق أشغال إنجازه خمسة أشهر، وذلك بموجب عقد شراكة مع الشركة الموريتانية للسكر.

اضف تعليقك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *