تدشين مشروع تحويل نظام السقي الانسيابي إلى السقي بالتنقيط خلال إعطاء انطلاق الموسم الفلاحي

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

 تدشين مشروع تحويل نظام السقي الانسيابي إلى السقي بالتنقيط خلال إعطاء انطلاق الموسم الفلاحي

أشرف وزير الفلاحة و الصيد البحري السيد عزيز أخنوش، يوم أمس الأربعاء بمنطقة الحكاكشة بجماعة خميس الزمامرة، على تدشين مشروع الاقتصاد في الماء، القاضي بتحويل نظام السقي الانسيابي إلى السقي بالتنقيط، الذي أنجز بشراكة مع الوكالة اليابانية للتعاون الدولي، و المكتب الجهوي للاستثمار الفلاحي لدكالة، و جمعية مستخدمي المياه المخصصة لأغراض فلاحية “الخير” في إطار البرنامج الوطني للاقتصاد في ماء السقي.

تدشين مشروع تحويل نظام السقي الانسيابي إلى السقي بالتنقيط

و يهدف هذا المشروع، الذي تم إنجازه بموجب اتفاقية مع الوكالة اليابانية للتعاون الدولي تمتد من 2011 إلى 2016، إلى تحويل نظام الري الانسيابي إلى الري الموضعي على مساحة 180 هكتار، وتأطير الجمعية و الفلاحين المستفيدين من المشروع لتمكينهم من استعمال و تدبير معدات الري المنجزة في إطار المشروع، و ذلك من أجل تكثيف و تطوير و عصرنة الإنتاج الفلاحي في إطار المخطط الجهوي الفلاحي.

سفير اليابان بالمغرب سيم كيروكاوا تسونيو رفقت السيد عزيز أخنوش وزير الفلاحة و الصيد البحري

و سيستفيد من هذا المشروع، الذي أنجز بغلاف مالي يقدر ب50 مليون درهم كمنحة من الحكومة اليابانية، 12 فلاحا على مساحة 180 هكتار (متوسط المساحة 6ر14 هكتار للفلاح)، و سيهم الشطر الثاني من الدائرة السقوية العليا للمنطقة السقوية لدكالة عبدة.

و يتكون هذا المشروع من المساعدة التقنية، و التكوين، و تجهيز الموقع بمعدات السقي بالتنقيط، و إنجاز محطتين جماعيتين للضخ و التصفية، و إنجاز صهريجين بسعة 20 ألف متر مكعب لكل واحد، و إنجاز محطة التصفية و التسميد لكل المستفيدين، و تجهيز الضيعات الفلاحية بمعدات السقي بالتنقيط، و تركيب معدات لقياس رطوبة التربة، و تركيب خط كهربائي و إيصاله بالشبكة و أجهزة و معدات لقياس مياه السقي.

و ينتظر من هذا المشروع النموذجي إنشاء جمعية مستعملي المياه لأغراض فلاحية، و التدبير الجماعي للمعدات من طرف الجمعية، وإدخال زراعات فلاحية بديلة، و اقتصاد و تثمين مياه السقي، و الرفع من الإنتاجية، و الرفع من المساحة المزروعة خلال فصل الصيف، و تحسين مهارات الفلاحين و التقنين في مجال تدبير الماء، و تحسين جودة المنتوج و تحسين تسويق المنتجات الفلاحية.

حضر هذا الحفل، الذي نظم بمناسبة إعطاء الانطلاقة الرسمية للموسم الفلاحي 2014-2015، بالخصوص، والي الجهة و سفير اليابان بالمغرب سيم كيروكاوا تسونيو، و عمال عمالات و أقاليم الجهة و رئيس مجموعة القرض الفلاحي طارق السجلماسي و بعض أعضاء الوكالة اليابانية للتعاون الدولي و رؤساء الهيئات والتنظيمات الفلاحية و السلطات و المنتخبين المحليين.

إعطاء انطلاقة الموسم الفلاحي
‫0 تعليق

اترك تعليقاً