تخصيص 30 ألف قنطار من الشعير المدعم لفائدة الفلاحين و الكسابة بإقليم آسفي.

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

انطلقت، مؤخرا بإقليم آسفي، عملية توزيع مادة الشعير المدعم، حيث تم تخصيص حوالي 30 ألف قنطار من هذه المادة لفائدة الكسابة و الفلاحين بالإقليم.

و تندرج هذه العملية في إطار إجراءات المخطط الوطني لمواجهة تداعيات تأخر و قلة التساقطات المطرية “مخطط مواجهة الجفاف”، المعلن عنه في إطار التوجيهات الملكية السامية الصادرة بهذا الخصوص في نهاية شهر يناير الماضي، و الهادفة إلى تزويد الفلاحين بالشعير المدعم بسعر تحفيزي.

و تتم عملية تزويد الفلاحين بإقليم آسفي بمادة الشعير بسعر تحفيزي، الذي حدد في درهمين للكيلوغرام عوض ثلاثة دراهم للكيلوغرام.

و تجدر الاشارة إلى أن الدولة ستتحمل مصاريف نقل الشعير إلى المناطق المعزولة و النائية بالمجان من قبل ثلاث شركات تعاقدت معها المديرية الجهوية للفلاحة بآسفي، شريطة إدلاء كل كساب فردي أو مجموعة من الكسابين بهذه المناطق بفاتورة شراء الشعير.

‫0 تعليق

اترك تعليقاً