الجمعة , نوفمبر 16 2018
الرئيسية / استشارة فلاحية

استشارة فلاحية

الري الموضعي

 يتميز المغرب بمحدودية موارده المائية،إذ أن متوسط نصيب الفرد السنوي من المياه المتجددة تبقى دون حد الفقر المائي المحدد دوليا في 1000متر مكعب للفرد سنويا. و ستزداد هذه الندرة من المياه في المستقبل بفعل التزايد الديموغرافي من جهة، و مخاطر التغيرات المناخية من جهة أخرى. و تجمع معظم الدراسات على أن القطاع الفلاحي يعد من القطاعات التي ستواجه عجزا مائيا ... أكمل القراءة »

معاينة الفاقد من الحبوب :

الرسم 15 : معاينة الفاقد من الحبوب وراء الحصادة الدرّاسة CFMA

إذا كانت الآلة معطلة أو غير مضبوطة يكون هناك الكثير من ضياع الحبوب و يمكن معاينة هذا الفاقد و تفاديه بالطريقة التالية ( الرسم 15 ): 1 – تعمل الحصادة بصفة منتظمة عدة أمتار ( 5-6 أمتار ). 2 – يزال التبن من وراء الآلة. 3 – تعد كل الحبات بما فيها تلك الموجودة في السنابل في خط التبن ( ... أكمل القراءة »

كيف نضبط أجهزة الآلة ” الحصادة الدراسة ” ؟

الرسم 12 : ضبط المسافة بين الدرّاس و الجرن

قبل كل شيء يجب التقيد بالقواعد الثلاثة الآتية : # اتبعوا النصائح و الإرشادات الموجودة في كتيب استعمال الآلة ( يجب قرائته بتمعن ) و تلك التي تلقيتموها من تقني خدمة ما بعد البيع. # قوموا بضبط واحد كل مرة، لا تضبطوا عدة أجهزة في المرة الواحدة. # تأكدوا من نضج الغلة و من رطوبتها ( رظوبة الحبوب : 13٪ ... أكمل القراءة »

لماذا الحصاد و الدرس الميكانيكي ؟

من مبررات الحصاد و الدرس الميكانيكي نذكر : # سرعة الأداء، 10 إلى 20 هكتار في اليوم مقارنة مع 1 إلى 2 هكتار في اليوم بالطريقة اليدوية. # تفادي ضياع المحصول نتيجة نقص الجودة و تراجع المردود و احتمال اندلاع الحرائق. # قلة اليد العاملة الخاصة بهذه العملية أو غلائها. # أقل كلفة من الطرق التقليدية. قبل كل شيء : ... أكمل القراءة »

عمليات الترقيم الشامل للأبقار

الترقيم أداة ضرورية و أساسية لمعرفة هوية كل حيوان التربية كما هو الوسيلة الضرورية للتدبير الصحي و التقني لقطيع الأبقار. الأهداف : # معرفة كل رأس من الأبقار و هويته. # تتبع مسار آثار الحيوان و تنقلاته. # مراقبة الأمراض المعدية للقطيع. # تنظيم تسويق الأبقار و إقرار الشفافية في إطار المعاملات التجارية. # المتابعة و التحكم في جميع عمليات ... أكمل القراءة »

التوعية بمخاطر المبيدات الفلاحية على الإنسان و البيئة

إن الإنسان بتصنيع وتطوير طرق مكافحة الآفات الحشرية التي تنافسه على الغذاء في القرن الماضي بشكل واسع حيث ظهرت في البداية مجموعة المركبات اللاعضوية مثل مركبات ( الزرنيخ و المركبات ذات الأصل النباتي ) مثل ( الروتينون – النيكوتين- البارثرين ) و في أوائل القرن الحالي استخدمت الغازات السامة مثل ( سيانيد الهيدروجين ) لتدخين الأشجار و بنفس الوقت ظهرت ( الزيوت المعدنية القطرانية منها و البترولية ... أكمل القراءة »