الرئيسيةاخبار فلاحيةجهة فاس بولمان .. إطلاق عملية المعالجة النموذجية الثانية ضد الأمراض الفطرية للقمح
اخبار فلاحية

جهة فاس بولمان .. إطلاق عملية المعالجة النموذجية الثانية ضد الأمراض الفطرية للقمح

أعطيت يوم الاثنين الماضي على مستوى جهة فاس بولمان الانطلاقة لعمليات المعالجة النموذجية الثانية ضد الأمراض الفطرية للقمح .

وتهم هذه العملية، التي أطلقتها المديرية الجهوية للفلاحة، مختلف المناطق ذات المؤهلات الإنتاجية من الحبوب بجهة فاس  بولمان والتي تظل معرضة للأمراض الفطرية مثل الصدأ والتبقع السبتوري.

وتستهدف عملية المعالجة النموذجية ضد الأمراض الفطرية للقمح التي تندرج ضمن الفلاحة التضامنية بالخصوص، الفلاحين الصغار، وتروم التحسيس بأهمية مكافحة الأمراض الفطرية التي تهدد زراعة القمح وذلك من أجل ضمان حمايتها وبالتالي الرفع من المحصول من حيث الكم وتأمين جودته وكذا تشجيع المستفيدين على المدى القصير والمتوسط على التعود على ممارسة المكافحة الكيميائية المعقلنة ضد الأمراض الفطرية للقمح.

وستغطي هذه العملية، التي تعد الثانية من نوعها حسب معطيات المديرية الجهوية للفلاحة، مساحة إجمالية تقدر ب 5000 هكتار منها 3500 هكتار ستتم معالجتها بواسطة الطائرات المزودة بآلآت الرش و1500 هكتار بواسطة آلات الرش المقطورة .

وستشمل المعالجة بواسطة الطائرات المزودة بآلات الرش مساحة 700 هكتار بالجماعة القروية ( سبت لوداية ) التابعة لإقليم مولاي يعقوب و2000 هكتار بالجماعة القروية ( راس تبودة ) التابعة لإقليم صفرو.

أما المعالجة بواسطة آلات الرش المقطورة فتشمل عدة مناطق منها مساحة 300 هكتار بالجماعة القروية ( الوادين ) التابعة لإقليم مولاي يعقوب و1200 هكتار بالجماعات القروية ( أغبالو أقورار وكندر سيدي خيار ) التابعين لإقليم صفرو.

وأوضحت نفس المصادر أن انطلاقة عملية المعالجة النموذجية ضد الأمراض الفطرية للقمح على مستوى جهة فاس بولمان ستعرف مواكبة وتأطيرا من طرف فريق ميداني مختص يتكون من خبراء وتقنيين ينتمون للمديرية الجهوية للفلاحة ( قسم تنمية السلاسل الفلاحية ) والمديريات الإقليمية للفلاحة بفاس وصفرو، بالإضافة إلى المديرية الجهوية للمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتوجات الغذائية بفاس والمديرية الجهوية للمكتب الوطني للاستشارة الفلاحية بفاس.

ويمكن أن تتسبب بعض الأمراض التي تصيب القمح كالتبقع السبتوري والصدأ، في خسارة في الانتاج تتراوح ما بين 30 بالمائة بالنسبة لأصناف القمح المتحملة و80 بالمائة بالنسبة للأصناف الحساسة في حالة غياب المكافحة إبان مراحل وفترات نمو الحبوب المحددة .

اضف تعليقك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *