الرئيسيةاخبار فلاحيةاختتام فعاليات المعرض الدولي (فروت لوجيستيكا) للخضر والفواكه ببرلين بمشاركة متميزة للمغرب
اخبار فلاحية

اختتام فعاليات المعرض الدولي (فروت لوجيستيكا) للخضر والفواكه ببرلين بمشاركة متميزة للمغرب

اختتمت مساء الجمعة فعاليات معرض (فروت لوجستيكا 2014) ببرلين حيث شارك المغرب برواق كبير من خلال 37 مقاولة وعدد من الجمعيات المهنية تمثل قطاع منتجي ومصدري الفواكه والخضروات الطازجة وقطاع النقل والتلفيف.وقد تكمن الرواق المغربي الذي صممه ونظم مشاركته المركز المغربي لإنعاش الصادرات (مغرب تصدير)، من استقطاب عدد هام من المهنيين من مختلف بلدان العالم والذين أبدوا اهتماما بمنتوج المقاولات المغربية خاصة، الماندرين ،والبرتقال ،وتوت الأرض ، والتوت الأزرق الذي حضر بقوة في هذه الدورة إلى جانب بعض الخضر ، كالقرع الأخضر والطماطم .ونظم مركز (مغرب تصدير) قبل المشاركة في المعرض حملة ترويجية لدى الأسواق التقليدية التي يتعامل معها المغرب لتعزيز استيرادها للمنتوج المغربي وكذا البحث عن أسواق جديدة واعدة في أوروبا الشرقية ومناطق أخرى بروسيا التي أضحت سنة تلو أخرى تبدي اهتماما متزايدا بالعرض المغربي.وتميزت مشاركة المغرب في هذا المعرض للمرة الثالثة عشرة على التوالي، بتنظيم عدة لقاءات مباشرة بين المهنيين المغاربة ونظرائهم الأجانب والحصول على عدد من العقود للتصدير، إلى جانب عقد لقاءات مع الصحافة الألمانية والاجنبية من قبل مديرة المركز المغربي لإنعاش الصادرات سلطت من خلالها الضوء على الإمكانيات التي يزخر بها المغرب في القطاع الفلاحي وما يميزها من جودة قادرة على رفع تحد المنافسة. وقد حرص المنظمون للمشاركة المغربية من جهة أخرى على تقديم أطباق متنوعة من فن الطبخ المغربي إلى جانب الشاي والحلويات المغربية ، إلى مختلف زوار المعرض الذي يستقبل سنويا نحو 2500 عارض يمثلون 80 دولة و58 ألف زائر.وقد أقيم الرواق المغربي لهذه السنة على مساحة 1030 مترا مربعا ، أتاح للعارضين فرصا هامة للتواصل مع الزبائن بهدف رفع حصة المغرب في الأسواق وإيجاد منافذ جديدة لترويج بعض منتجاته ذات قيمة مضافة عالية، خاصة المنتوجات العضوية ، والوقوف على آخر التطورات التي يشهدها السوق الدولي في قطاع الخضروات والفواكه الطازجة وأحدث التقنيات المعتمدة في الحفاظ على جودة المنتوج.جدير بالإشارة أن معدل الإنتاج المغربي من الخضر والفواكه يبلغ نحو 12 مليون طن، ويحقق رقم معاملات تصديرية تفوق 2ر1 مليار دولار أمريكي ، حيث يساهم القطاع بنسبة 18 في المائة من الناتج الداخلي الخام، مسجلا نسبة 20 في المائة من حجم الصادرات بواقع 25ر1 مليون طن.

اضف تعليقك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *